Posted by & filed under AmanTech, Arabic, Spy Watch.


نشرت منظمة مرصاد البحرين في تقريرها عن ملفات تجسس الآيبي كيف أن حكومة البحرين تقوم باستخدام  روابط خبيثة لكشف هوية مستخدمي تويتر و فيسبوك المجهولين ذوي الأسماء مستعارة و من ثم سجنهم بتهمة “إهانة الملك”. ومنذ نشرها للتقرير تلقت المنظمة معلومات جديدة من مصادر  ذات صلة حول قضايا اعتقال عدد من نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي و منها قضية الطالب علي فيصل الشوفه  البالغ من العمر ١٧ سنة و المحكوم حاليا ًبسنة واحدة في السجن بتهمة إهانة الملك عبر حساب شبكة الكورة الإعلامية على تويتر (@alkawarahnews).

 

وبينت وثائق القضية بأن الحكومة استشكلت على تغريدات نشرت بالحساب المذكور تدعو الملك حمد بالديكتاتور و الطاغية و الساقط.  و يظهر من القرائن الجديدة على ما يبدو  أنه قد تم التعرف على  عنوان بروتوكول الإنترنت (الآيبي) التابع لعلي الشوفه عن طريق وصلة تجسسية مرسلة عبر حساب أحد النشطاء المعتقلين و مع ذلك لا يوجد في وثائق المحكمة أي دليل مباشر يشير إلى أن علي نفسه هو من كتب تلك التغريدات.

 

التحديد والاعتقال

اعتقل علي بتاريخ ١٤ مارس ٢٠١٣، لكن وثائق المحكمة تظهر بأنه تم ربط آيبي علي بحساب شبكة الكورة الإعلامية على تويتر يوم ٩ ديسمبر ٢٠١٢ في الساعة  ١٩:٥٧:١٨. الورقة الأولى هي رسالة مبعوثة من النيابة العامة تطلب اسم و عنوان الشخص الذي كان يستخدم عنوان الآيبي “٨٤.١٤٨……”  في ذلك الوقت وقد قدمت هذه الرسالة من قبل النيابة العامة في القضية علي في المحكمة.

 

Shufa1

الورقة الثانية هي بيان من الإدارة العامة لمكافحة الفساد والأمن الاقتصادي والإلكتروني التابعة  لوزارة الداخلية موضحةً كيف تم القبض على علي الشوفه.

ali-alshufa-2

 

قمنا بالاتصال بحساب شبكة الكورة الإعلامية لمعرفة ما إذا تلقى أي روابط تجسسية على تويتر أو الفيسبوك في شهر ديسمبر ٢٠١٢, وقد عثر فريق الحساب على الرسالة التالية في حسابهم  على الفيسبوك مرسلة من حساب الفيسبوك (red.sky.446) المرتبط بحساب التويتر (@RedSky446) .

redsky-alkawarah

 

بعد التحقق من الرابط وجدنا التالي:

{
 "kind": "urlshortener#url",
 "id": "http://goo.gl/u4bZL",
 "longUrl": "http://iplogger.org/25SX",
 "status": "OK",
 "created": "2012-12-08T19:05:36.019+00:00",
 "analytics": {
  "allTime": {
   "shortUrlClicks": "1",
   "longUrlClicks": "1",
   "referrers": [
    {
     "count": "1",
     "id": "www.facebook.com"
    }
   ],
   "countries": [
    {
     "count": "1",
     "id": "BH"
    }
   ],
   [...]
  },
  [...]
 }
}

تشير المعلومات أعلاه إلى أن الرابط يحتوي على وصلة تجسس للآيبي عبر خدمة  (iplogger.org)  و قد تم فتح الوصلة مرة واحدة فقط.  تم إنشاء هذه الوصلة بتاريخ ٨ ديسمبر ٢٠١٢ في الساعة ٢٢:٠٥:٣٦ أي قبل ما يقرب من ٢٢ ساعة من وقت ربط الآيبي  “٨٤.١٤٨……” بشبكة الكورة  الإعلامية حسب الوثيقة المقدمة للمحكمة من النيابة العامة. الشخص الذي قام بفتح  الرابط كان موجودا ًبالبحرين، و قد فتحت من موقع الفيسبوك و يبدو من المرجح أن الضغط على هذا الرابط أدى إلى تحديد عنوان الآيبي لعلي الشوفه من قبل مخابرات الداخلية.

 

من هو @RedSky446 ؟

أشار تقرير ملفات تجسس الآيبي إلى التغير المفاجىء في سلوك و نشاط حساب رد سكاي على تويتر و فيسبوك بعد تاريخ  ١٧ أوكتوبر ٢٠١٢ حيث بدأ بنشاطات مخابراتية مشبوهة. لم نتمكن من تحديد أي شخص يعرف المستخدم الحقيقي وراء رد سكاي و لكن بعد نشر التقرير قام البعض من الناس بإعطاء معلومات عن مستخدم الحساب. ادعى أحد مستخدمي تويترعلناً بأنه قد التقى مع رد سكاي في السجن و بالإضافة لذلك كشف لنا شخص آخر  التفاصيل التالية:

 

١ – كان رد سكاي من مستخدمي تويتر و الفيسبوك و قد اعتقل في أكتوبر ٢٠١٢ بتهمة إهانة الملك.

٢ – أدين و حكم عليه بالسجن لمدة أربعة أشهر.

٣ – بعد إطلاق سراحه لاحظ رد سكاي أن كلمات السرية لبريده الإلكتروني والتويتر، والفيسبوك، وحساباته الأخرى على الإنترنت قد تغيرت ولم يعرف كيف يسترجعهم.

 

الاستنتاج

القرائن الجديدة لدينا تشير ظاهراً إلى أن الحكومة قد استحوذت على حسابات رد سكاي عندما ألقي القبض عليه و استخدموها لاستهداف نشطاء الإنترنت بوصلات تجسسية. و قد اعتقل ناشط واحد على الأقل  ممن فتحوا وصلة تجسس الآيبي المرسلة من حساب رد سكاي. و نؤكد هنا مرة أخرى بأنه لا يمكن للمحكمة في اصدار جكمها الاعتماد على الأدلة التي تحصل عليها المخابرات عن طريق هذه روابط تجسس الآيبي و في هذه القضية مثلاً يتضح أن إدارة شبكة الكورة الإعلامية على تويتر و الفيسبوك تتم بواسطة عدة أشخاص مختلفين كل واحدٍ منهم لديه القدرة على نشر تغريدات على حسابات الشبكة و بالتالي ليس بالضرورة أن يكون علي الشوفه نفسه من نشر التغريدات المخالفة للقانون حسب دعوى الحكومة بالإضافة لإمكان أي شخص آخر من المجموعة استخدام وصلة الانترنت الخاصة بجهازه أو منزله لنشر التغريدات. و على الرغم من أن وثائق المحكمة في قضية علي الشوفه تتضمن اعترافاً بأنه هو من نشر التغريدات إلا أنه اعتراف مشبوه للغاية و كما يبدو يدل على أنه أخذ بالإكراه حيث جاء في الاعتراف المسجل بأنه قد “انخدع بالثورة” و  أنه اكتشف عدم صحة ادعاءات  “جلب المرتزقة من الخارج لقمع المتظاهرين و قتلهم و تعذيبهم”.

ali-alshufa-3

Comments are closed.